من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 20 فبراير 2018 04:45 مساءً

آخر الاخبار
رأي

هل يعلم أجيالنا أن هناك ملحمة كبرى شهدتها مدينة الشحر قبل أكثر من 450 سنة و كان أبناء الشحر بل الوطن عموما يخلدها و يحيها لمدة 3 أيام متواصلة (صباحا و عصرا و ليلا) سنويا و أخر مرة أحتفل بها عام 1988م
يحاول «المجلس الانتقالي الجنوبي»، ومعه دول «التحالف العربي»، أن يخفف وطأة الإحساس بالهزيمة التي تعرّضت لها حكومة الرئيس هادي وانتكاستها العسكرية التي جعلتها تتحول خلال ساعات من
ما يزال جدل الثنائية المشهور في اليمن (وحدة ـ انفصال) قائما ويتكرر كلما تصاعدت الأزمة السياسية وتناسلت أزمات صغيرة أو كبيرة، وكلما فشل السياسيون في كل شي، بدءً بواجبات السلطة تجاه الشعب من
من اليوم إلاول لاشهار المجلس الانتقالي الجنوبي لم ينكر شرعية الرئيس هادي  بل  يمد يده لها إلى الآن وهي رافضة أن تمد له يداتارة بأنهم جماعة بلاطجة وتارة بأنه ولد ميت .و و.الخ ومنذ مجيئ طارق
  ما أشبه التحالف العربي،  وخاصة في هذه الاوضاع التي يتخبط يمنتا ويسرة ، بحثنا عن المنقذ، بالغريق الذي يحاول البحث عن غش لعله ينجو منذو بدء الحرب، كان التحالف، أكثر من شريك مع شعب الجنوب ،
يبدو أن مهمة الجيش التابع لحزب الإصلاح وعلي محسن الموجود في مأرب والجوف هي غزو الجنوب كما هي مهمة الجيش السوري الحر الموالي لتركيا وقطر غزو بلاد الأكراد في سوريا بعد أن تحررت من داعش !؟أعتقد أن
بطريقة فجة ومكتظة بالقبح الذي لا يمكن ترقيته إلى مستوى اللؤم الذكي، تكرر بعض الأوساط الإعلامية  المعادية للمشروع الوطني الجنوبي نغمتها الممجوجة بأن ما يجرى في الجنوب هو صراع بين أبين
خسر الوطن والشعب بوفاته رجلاً مناضلاً نظيفاً شريفاً وهب حياته للثورة والوحدة والوطن، فقد تعرفت إليه في اول مرة في جبلة عاصمة الملكة أروى بنت احمد الصليحي، عندما جاء للمشاركة في مؤتمر الجبهة
على مدى اسبوع كامل وقد يليه أسبوع ٌ آخر  كرست قناة الجزيرة القطرية وما زالت معظم برامجها لما شهدته عدن من أحداث مؤسفة خلال الفترة  28-30 يناير 2018م، وخلال كل هذه البرامج لم يكن الحديث يدور حول
المؤتمر العالمي للسعادة في دورته الثانية لعام 2018 بدولة الامارات العربية المتحدة ، اقيمت فيه العديد من الورش للمبادرات والمنتديات الشبابية وجلسات نقاشً لوزراء وسفراء العديد من الدول العربية