من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الخميس 21 مارس 2019 04:31 مساءً

آخر الاخبار
رأي

  في مشهد خالد ورائع تتجلى فيه منابع الوفا والتقدير والثناء لتضحيات قائد فذ وفهد من فهود ابين الذين لم يتكرروا في اي زمن كان فهد غرامة اسم كبير في مسار مكافحة الارهاب ومليشيات الحوثي . الملفت
  شيء عايش في الوجدان وفي ثنايا الضلوع قصص وحكايات وأمثلة وعبر من تراثنا العدني منها من تواترت علينا وحكيت لنا من امهاتنا واباءنا وجداتنا ومنها من عشناها وعرفناها في طفولتنا وصبانا
  ما كنت انوي ان اكتب هذه المقالة، لولا العبارات القبيحة والتحقير العنصري الذي طال الزميل المصور البطل صالح العبيدي.. اختلفوا معه فنالوا منه شتما وتحقيرا وعنصرية مقيتة، تكشف اننا أصبحنا
  عَلىٰ حَنْجَرَةِ الوَجْدِ تَتَسَابَقُ الحُرُوفُ، تَكْتُبُكَ فيْ سِفْرِ اللَهْفَةِ والتَدْويِّنِ حَرْفاً يَنْزَلِقُ عَلىٰ شَفَةِ الشَوْقِ، وآخِرَ مُوْسِوماً بِوَشْمِ الحُبِّ يَنَامُ
ما يحدث في حجور بالتأكيد سيفضي إلى اجتياحها من الحوثيين، وتشريد وقتل أهلها وتفجير منازلهم، مثلما حدث في انتفاضة 2 ديسمبر، والتي أدت إلى مقتل علي عبدالله صالح وابتلاع المؤتمر الشعبي
هناك من يمتهنون مهنة التضليل الإعلامي خدمة لبعض الفاسدون والفاشلون , ويحاولون رمي كل مخلفاتهم وإخفاقاتهم السياسية والأمنية وحتى الاقتصادية وتدهور العملة على المجلس الإنتقالي الجنوبي , ويعد
مودية بدون كهرباء !!   الطبقة الأشد فقرا في المجتمع التي لا ينظر اليها المسؤولين يعاني ابناء مديرية موديه بمحافظة أبين من عدم النظر اليهم وتلمس احتياجاتهم يبنما  نرى مسؤوليها في هرم
رحلة الدولة ورحل شكلها ورحل معها كل قادتها العظام ممن كانوا في مقدمة الصفوف للدفاع عنها ... ولاوجود للدولة اليوم ون زعم البعض؛؛؛ فكل ماحدث ومايحدث في وطننا اليمني من حرب عبثية واستنزاف بشري
من سيلاحظ تلك الفترة التي عاشها شعبنا من التهميش والحرمان من قبل العالم العربي والاقليم الدولي في سنين عجاف وتضحيات جسام ولكن شائت الظروف ان يكون لشعبنا حامله المنقذ  وبارادة شعبية جارفة
  نحن في الانتقالي لا ننكر ونقر ان لدينا معارضين لايتجاوزون 30% من سكان الجنوب البالغ عددهم تقربباً ثمانية مليون نسمة اي ما يقارب مليونان واربعمائة نسمة معارض بما فيهم الاطفال والعجزة من