ويؤكد ذلك المخاوف من أن النمو ربما يتباطأ وعلى وجه الخصوص في الاقتصادات الناشئة بآسيا.

وبحلول الساعة 06:16 بتوقيت غرينتش، جرى تداول العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت لشهر أقرب استحقاق من خفضة 39 سنتا، أو ما يعادل 0.5 بالمئة، إلى 77.23 دولار للبرميل.

وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 28سنتا، أو 0.4 بالمئة، إلى 67.31 دولار للبرميل مقارنة مع الإغلاق السابق.

وينتاب القلق المستثمرين بعد خسائر كبيرة الأسبوع الماضي، بينما فرض ارتفاع الدولار الناجم عن الإقبال عليه كملاذ آمن ضغوطا على القدرة الشرائية للأسواق الناشئة.

وقالت إيستبورت للسمسرة في ناقلات الشحن، ومقرها سنغافورة، إن أسعار الأسهم تنخفض في ظل حالة الضبابية التي تكتنف السياسات، وارتفاع أسعار الفائدة وأرباح مخيبة للآمال لبعض الشركات.

وعلى جانب الإمدادات، يظل التوتر يسود أسواق النفط قبيل عقوبات أميركية وشيكة على صادرات النفط الإيراني من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ الأسبوع القادم.

ومن المتوقع أن تؤدي إلى شح الإمدادات، وعلى وجه الخصوص في آسيا التي تحصل على القدر الأكبر من شحنات الخام الإيراني.