من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأحد 18 نوفمبر 2018 10:21 مساءً

آخر الاخبار
أخبار محلية

عملية نوعية للنخبة الحضرمية تنتهي باعتقال الرجل الثاني بتنظيم القاعدة في المحافظة

عدن لنج - حضرموت : الثلاثاء 28 مارس 2017 12:01 مساءً

قال مسؤول امني في محافظة حضرموت  إن قوات النخبة الحضرمية شنت فجر اليوم الثلاثاء غارة خاطفة على موقع يتحصن بداخله قيادي كبير في تنظيم القاعدة جناح جزيرة العرب الذي تعتبره الولايات المتحدة الأمريكية اخطر الفروع تهديدا لها في العالم.

وصرح المسؤول إن فرقة خاصة تابعة لقوات النخبة الحضرمية (الكمندوز) هاجمت في الساعات الاولى اليوم الثلاثاء قرية نائية بوادي عدم -أحد اودية وادي حضرموت الشهيرة- وادهمت منزلا يختبئ فيه من يعتقد انه الرجل الثاني في التنظيم وهو سعودي الجنسية من أصول يمنية.

واضاف "اعتقلت القوة الامنية المطلوب والقيادي البارز المكنئ أبو علي الصيعري وثلاثة مرافقين بينما قتل اثنين اخرين".

وقال المسؤول إن الصيعري مطلوب دوليا ومدرج في قائمة اصدرتها المملكة حول اخطر المطلوبين انتماء لتنظيم القاعدة.

ولم يعطي المسؤول مزيدا من التفاصيل بحسب ما نقله موقع عدن برس.

وقال الصحفي الحضرمي صبري بن مخاشن في صفحته على الفيسبوك إن العملية نوعية استندت الى معلومات استخباراتية دقيقة وكانت عملية مباغثة وناجحة لافتا الى ان نجاح اعتقال ابو علي الصيعري قد افشل مخطط كبير كان يعد لاستهدا النقاط العسكرية والامنية وعدد من المدن.

وأكد بن مخاشن إن العملية تعد ضربة قاصمة وقوية في خصر التنظيمات الارهابية وتكاد قضت على ما تبقى منها ودرس قاسي لكل من تسول له نفسه استهداف حضرموت وأمنها وقواتها.

وتشير معلومات أخرى الى ان الصيعري هو الساعد الأيمن لزعيم التنظيم قاسم الريمي المطلوب الأول.

وقال الصحفي بن مخاشن إن الصيعري مسؤول عن تنفيذ عمليات ارهابية وقتل ودبح عدة جنود خلال الأعوام 2012 و 2014 و 2016 في سيئون والحوطة والخشعة وبحران وهينن والعبر ورمخ ومنوخ وغيرها وظهر في عادة مقاطع مصورة للتنظيم ويعد من أهم واخطر المطلوبين يمنيا وسعوديا وامريكيا.

المزيد في أخبار محلية