من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأحد 22 يوليو 2018 12:01 صباحاً

آخر الاخبار
الصحافة اليوم

الصحافة العربية :الانهيارات تضرب جماعة الحوثيين بقوة

عدن لنج - صحف : الاثنين 08 يناير 2018 11:20 صباحاً

تتجه الولايات المتحدة إلى اعتراف دبلوماسي بـ"شرق الفرات" بينما تتعرض قيادات الحوثيين في اليمن إلى نكسة كبيرة.

ووفقاً لصحف عربية صادرة اليوم الأحد، تحاول جهات سودانية افتعال الأزمات الخارجية لإلهاء المواطنين عن رفع الدعم، فيما تضرب الانهيارات جماعة الحوثيين بقوة خصوصاً في جبهة الساحل الغربي والجوف.

أمريكا تعترف بشرق الفرات
وفي التفاصيل، توقعت مصادر دبلوماسية أن تتخذ واشنطن في الفترة المقبلة خطوات ملموسة تجاه منطقة شرق نهر الفرات التي تسيطر عليها "قوات سوريا الديمقراطية" الكردية والعربية.

وقال مسؤول غربي رفيع المستوى لصحيفة الشرق الأوسط إن هذا الاعتراف سيشمل الاعتراف الدبلوماسي بهذه المنطقة التي تبلغ مساحتها نحو 28 ألف كيلومتر مربع، أي ما يساوي ثلاثة أضعاف مساحة لبنان.

وحسب هذا المسؤول، فإن الإدارة الأمريكية بصدد إقرار استراتيجية جديدة في سوريا.

وقال المسؤول للصحيفة إن "الإشارة الملموسة الأولى للتوجهات الأمريكية الجديدة جاءت من وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس عندما قال إن واشنطن سترسل دبلوماسيين إلى مناطق قوات سوريا الديمقراطية للعمل إلى جانب العسكريين".

وكشفت الصحيفة أن واشنطن تتجه أيضاً، إلى تقوية المجالس المحلية بعد داعش، وإعادة الإعمار، وتعزيز الخدمات، والبنية التحتية وتدريب الأجهزة الحكومية، إضافة إلى توفير حماية لهذه المناطق والاحتفاظ بقواعد عسكرية فيها، وصولاً إلى الاعتراف الدبلوماسي.

نكسة الحوثيين
من جهة أخرى، حقق الجيش الوطني اليمني تقدماً في الجبهات كافة، خصوصاً في صعدة والحديدة، ما أصاب جماعة الحوثيين بنكسة كبيرة. وقالت صحيفة الحياة في تقرير لها إن هذه النكسة بدأت مع استسلام إبراهيم عذابو قائد جبهة الساحل الغربي التابع للميليشيات وعدد من معاونيه إلى قوات الشرعية اليمنية، إثر معارك عنيفة كبدت الحوثيين خسائر كبيرة.

وأكدت مصادر عسكرية في جبهة الساحل الغربي في مديرية حيس جنوب الحديدة، أن "إبراهيم عذابو سلم نفسه مع 50 مقاتلاً من الحوثيين إلى قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، بعد معارك عنيفة".

وعذابو هو زعيم إحدى عصابات النهب والسلب وقاطع طريق شهير، وصدر في حقه حكم بالإعدام، إلا أن الانقلابيين أفرجوا عنه ودفعوا به إلى الجبهات مقابل العفو عنه.

انهيار ضمني
ومن جهة أخرى كشفت عكاظ السعودية اعتراف قيادات ميليشيا الحوثي الانقلابية على لسان رئيس ما يسمى "المجلس السياسي الأعلى" صالح الصماد، بالانهيارات الكبيرة التي لحقت بصفوفها في الفترة الأخيرة، إثر الانتصارات المتتالية للجيش الوطني في محافظات الجوف والبيضاء وشبوة.

وكشفت الصحيفة، أن الصماد ذكر في رسالة إلى رئيس ما يسمى بـ"اللجنة الثورية" محمد علي الحوثي، أن الميليشيات منيت بانهيارات متتالية في جبهات القتال خصوصاً في جبهة الساحل الغربي والجوف، بسبب الغارات المكثفة لمقاتلات التحالف العربي والتحشيد المستمر لقوات الشرعية، مطالباً بالتجنيد الإجباري لطلاب المدارس والجامعات واستقطابهم للجبهات.

أزمة في السودان
وفي سياق منفصل، فشل الرئيس السوداني عمر حسن البشير في حرف أنظار السودانيين عن الأزمة الاجتماعية في البلاد رغم حملة لحشد الرأي العام المحلي ضد مصر، والترويج لمكاسب اقتصادية وسياسية كبرى للتحالف الناشئ مع تركيا وقطر.

وتضاعفت أسعار الخبز الجمعة في السودان، بعد رفع المطاحن سعر طحين القمح بسبب قرار الحكومة وقف استيراد القمح والتخلي عن ذلك للقطاع الخاص.

ورصدت صحيفة العرب في تقرير لها، نشر وسائل إعلام سودانية معلومات عن وجود خطر على الحدود السودانية الإريترية ما أدى إلى استدعاء السودان سفيره لدى مصر "للتشاور" بعد تجدد التوتر بين البلدين.

المزيد في الصحافة اليوم