من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 يوليو 2018 08:50 مساءً

آخر الاخبار
تقارير خاصة

تقرير خاص : موظفو السلك العسكري .. إهمال متعمد وحرمان يهدد معيشتهم

عدن (عدن لنج) قسم التقارير الاثنين 09 أبريل 2018 01:38 مساءً

منذُ أن وضعت الحرب أوزارها في المحافظات الجنوبية لجأ الالاف من المقاومين والمواطنين إلى الإلتحاق بالسلك العسكري بسبب الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشونها ، وذلك أملاً منهم في الحصول على مرتب شهري يسهم في سد احتياجات أسرهم .

 
 
لكن تبددت أحلامهم مع إعتلاء الفاسدين هرم السلطة ، حيث بات المجند لايرى مرتبه الا بعد عدة أشهر من الانتظار الذي يطول احياناً كثيرة، الامر الذي بات يهدد معيشة الاغلبية منهم بشكل مباشر.
 
 
هذا ولم تستطع حكومة الشرعية المعتكفه في الخارج منذ ثلاث سنوات من تحمل مسؤولياتها تجاه مرتبات المجندين في إهمال وتهميش صريح تجاه من يدفعون بحياتهم ثمناً لتثبيت الأمن والإستقرار والقتال في الجبهات المشتعلة ضد ميليشات الانقلاب على الرغم من قيامها بطباعة اكثر من نصف ترليون ريال يمني في الخارج الأمر ساهم في تدهور سعر صرف العملة المحلية وارتفاع الاسعار بشكل جنوني مما انعكس سلباً على حياة افراد السلك العسكري .
 
 
 
*إحتجاجات واسعة
 
 
بين الفينة والأخرى تشهد عدداً من المحافظات الجنوبية بينها العاصمة عدن احتاجاجات واسعة لمجندين ومتقاعدين عسكريين .
 
 
وقال عدداً من اولئك المجندين لـ "عدن لنج" بأن الإحتجاجات المتواصلة والتي تؤدي أحياناً الى قطع الطرق وغيرها ، تأتي على خلفية تأخر مرتباتهم لأشهر ، في ظل غلاء جنوني في أسعار المواد الغذائية .
 
 
واضافوا بأنهم سيواصلون احتجاجاتهم حتى يسمع التحالف والعالم مطالبهم المشروعة ، التي باتت مرتهنه بأيدي شلة فساد الشرعية .
 
داعيين الجميع الى تحمل مسؤولياتهم او التنحي كونهم قد ضاقوا ذرعاً من تلك الأفعال التي تهدد حياتهم .
 
 
 
*حقوق ضائعة ووعود كاذبة
 
 
 
تستمر حكومة الشرعية في وعودها الكاذبة تجاه مرتبات موظفي الجيش والامن وتعمل جاهدة على تحسين صورتها امام العالم الذي بات شاهداً على فشلها .
 
 
حيث تعتمد تلك الحكومة على اصدار القرارات والتوجهات الزائفة محاولةً اخماد هيجان الشارع الذي بدأ يعلن ثورته ضد الفاسدين والعابثين بمقدرات الشعب وحقوقة .
 
 
ويأتي هذا على الرغم من كمية الموال المطبوعة التي اعتمدها الحكومة وتصرفت مع الاموال الواصلة اليها، بعقلية ( الملكية الخاصة )، فأنفقتها للسفريات والهبات والعطايا لمحاولة كسب ولاءات ليست إلا عبارة عن ولاءات مؤقتة لا علاقة لها بخدمة الوطن والمواطنين.
 
 
 
وظلت كل مؤسسات الحكومة ومرافقها سواءً المركزية او في المحافظات، عاجزة وفاشلة في تأدية مهامها، وغير قادرة على النهوض بسبب عقلية الفشل التي يتعامل بها بن دغر رئيس الوزراء .
 
 
*رغم تأخرها .. مرتبات لم تسلم من الخصم
 
 
يقول المجند (ع.أ.ص) لـ "عدن لنج" بأن على الرغم من تأخر مرتبات الجيش والامن لشهرين وثلاثة ، الا انها حتى لم تسلم من الخصومات .
 
وأضاف بان قادة الألوية يلجؤون الى الإستقطاعات لمرتبات المجندين والتي تبلغ احيانا الى النصف بحجج واهيه وغير مبرره .
 
مؤكداً بأن هذا ان دل فأنما يدل على الفساد المستشري في كل مفاصل الدولة دونما حسيباً أو رقيب .
 
وناشد الجهات المعنية بالتدخل لإيقاف مهزلة خصومات مرتبات المجندين التي تأتي بعد كل ثلاثة أشهر .

المزيد في تقارير خاصة