من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 02:43 مساءً

آخر الاخبار
تقارير خاصة

تقرير خاص : الحكومة الشرعية بين المشاريع الوهمية .. والتعيينات العائلية

عدن (عدن لنج) قسم التقارير الجمعة 25 مايو 2018 07:08 مساءً
أثبتت الحكومة الشرعية اليمنية خلال الأعوام التي مرت فشلها الذريع في إدارة مقدرات الدولة وعدم مقدرتها على توفير خدمات المواطنيين الأساسية .
 
وعلى الرغم من الضغوطات الدولية والمطالبات الشعبية لم تستطع الشرعية ولا وزراءها من تحقيق أي انجاز يذكر بدليل المناطق المحررة التي تشهد تدهوراٌ خدماتياً وإقتصادياً متصاعداً، كل هذا ساعد على تمدد فساد في كل الوزارات التي تقف عاجزه اليوم من تأدية مهامها بالشكل المطلوب . 
 
ومع كل هذا الفساد الواضح والفشل الذريع الا ان حكومة بن دغر تحاول تغطيته بالمشاريع الوهمية والوعد الكاذبة ونصب المئات من احجار الأساس حيثما حلت في محاولة لذر الرماد في العيون، تلك الوعود الذي بات المواطن اليوم ميئوساً منها .
 
 
*مشاريع وهمية
 
 
قال مواطنون في المناطق المحررة في أحاديث متفقره لـ "عدن لنج" بأن أغلب المشاريع التي وضع عليها رئيس الوزراء بن دغر حجر الأساس كاذبة ، وانهم لم يروا منها سوء حجر الاساس الذي تهالك من المدة الزمنية الطويلة .
 
وابدى المواطنون سخطهم الشديد من هذه الأعمال التي قالوا بأنها لم تكن سوى استهلاك اعلامي ، تشغل الناس بإنجازات لا وجود لها على الأرض ، مما يثبت كم ذلك الفساد الكبير الحاصل في كل مفاصل وأركان الدولة .
 
واضافوا بأن بعض المشاريع تم اعتمادها وصرفت لها المخصصات الا أن المقاولين لم يعملوا فيها سوى 20% ، ثم بعدها يترك المشروع عرضه للتخريب او التعثر ، وهذا ضمن أطر النصب الجديدة -حد قولهم- .
 
مطالبين المجتمع بكل أطيافه بالخروج في المظاهرات المطالبة برحيل تلك الحكومة التي باتت تنهب مقدرت البلد وحقوق المواطنين ، وان الصمت عن هذا يعد جريمة .
 
 
*تعيينات عشوائية
 
 
في حكومة الشرعية اليمنية تم استثمار كل ما يمكن استثماره في الفساد ، حتى التعيينات باتت توزع حسب أقارب الوزراء وعبر والواسطات ، دون الرجوع الى الكفاءات و الاستحقاقات فبات في المناصب العسكرية والمدنية والوكلاء والملحقيات أشخاص لا يملكون من الكفاءات شيء ، وتم تعيينهم حسب الولاءت الحزبية والتقديس .
 
وعلى الرغم من اصدار الرئيس هادي أمراً بإيقاف تلك التعيينات الشعوائية الا أن القرار لم يلقى أي تنفيذ ، وبات التعيين سارياً .
 
هذا وكشف مراقبون عن العديد من ملفات الفساد التي تعج بها حكومة الشرعية، والمتمثلة الاستحواذ على المنح الدراسية وتوزيعها بين أبناء واقارب المسؤولين، وإضافة إلى تعيين الأقارب بمناصب مرموقة علاوة على صرف النثريات والحوافز المالية، وتوزيع بدلات السفر بذريعة فك طوق الحصار الدبلوماسي.
 
 
*شرعية العائلات
 
 
تداول ناشطون قائمة تعيينات وصفوها بتعيينات شرعية العائلات التي جاءت على النحو التالي :
 
 
( تعيين وزيرة الشؤون الاجتماعية لابنها مديراً لمكتبها، وكذا تعيين محافظ البنك المركزي لابنه مديراً لمكتبه، وتعيين نجل سلطان العتواني ملحقا طبيا بماليزيا، تعيين نجل وزير الصحة ملحقاً طبيا في قطر، تعيين نجل مستشار الرئيس مستشاراً بسفارتنا في بلغاريا، وزير النقل يعين زوجته وكيلاً لوزارة حقوق الإنسان ، تعيين زوجة مساعد السكرتير الصحفي للرئيس مستشارة سياسية في سفارتنا بالرياض، تعيين قريبة وزير الإعلام وزيراً مفوضاً في سفارتنا بألمانيا، ترقية زوج وزيرة إلى سكرتير ثالث في سفارتنا بألمانيا، تعيين نجل وزير الخارجية وكيلا مساعدا لوزارة التخطيط والثاني سكرتيرا لوالده، وزير التخطيط والتعاون الدولي يعين زوج ابنته مديراً لمكتبه، تعيين جمال جباري قريب وزير الخدمة وزيراً مفوضاً بالقاهرة ،تعيين نجل قيادي اشتراكي مستشارا في سفارتنا بألمانيا، تعيين ابنة أحد قيادات المقاومة في تعز مساعداً للملحق الطبي في تركيا، تعيين شقيق نصر طه مصطفى سفيراً وزوج ابنته دبلوماسيا في بعثتنا بالجامعة العربية، تعيين نجل مسؤول مراسيم رئاسة الوزراء مساعداً لأبيه، تعيين سالم العرادة قريب محافظ مأرب سفيراً في موريتانيا، تعيين نجل وزير سابق وقيادي إصلاحي وكيلا لوزارة الأوقاف لقطاع الحج، تعيين نجل مستشار الرئيس محمد الشائف قائد لواء، تعيين زوجة سكرتير الرئيس سفيرة في هولندا، تعيين شقيق محافظ صنعاء نائبا لوزير النقل، تعيين نجل شقيقة مدير مكتب الرئاسة عبدالله العليمي مديرا عاما للسكرتارية في مكتب رئيس الوزراء، تعيين نجل رئيس دائرة التوجيه المعنوي وكيلا لمحافظة صنعاء، تعيين زوجة رئيسة الوزراء وكيلا لوزارة الزراعة والري، تعيين شقيق سفيرنا في واشنطن مستشاراً في سفارتنا بالمغرب، تعيين ابنة وزير الإدارة المحلية سكرتيرا في رئاسة الوزراء، تعيين نجل سفيرنا في الجزائر ملحقا تجارياً في سفارتنا بقطر، تعيين خديجة عليوة مستشارة في قنصلية جدة ونجلها سكرتير أول في سفارتنا بألمانيا، تعيين أخ وزير الدولة عثمان مجلي مديرا لمكتب رئيس الوزراء والثاني ملحقا تجارياً، تعيين نجل رئيس الوزراء وكيلا لوزارة الشؤون القانونية، تعيين الشاذلي مجلي سكرتيرا لرئيس الوزراء وأخته سفيرة في بولندا، تعيين أوس العود وكيلا لوزارة النفط وأخيه أوسان وكيلا للخارجية، تعيين شفيع العبد وكيلا لوزارة الشباب وأخيه وكيلا لوزارة التعليم العالي.

المزيد في تقارير خاصة