من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأحد 16 ديسمبر 2018 08:13 مساءً

آخر الاخبار
رأي

الخميس 09 أغسطس 2018 12:17 صباحاً

مقال لـ منصور العلهي: حكاية الجمل المدلل

المكان/ قيادة سلاح الجو البريطاني - عدن

الزمان/ 1962م

 

تبدأ الحكاية عندما اقدم سلاح الجو البريطاني في عدن على شراء (جمل) بمبلغ وقدره خمسة عشر جنيهاً استرلينياً...

حيث يعتبر هذا الجمل الوحيد لدى سلاح الجو البريطاني...!

 

مهمة الجمل التي اوكلت اليه هي جر عربة لنقل النفايات من مختلف ارجاء القاعدة العسكرية الى حفرة تقع على بعد عدة اميال منها...

حيث تحرق هذه النفايات او ترش بمساحيق مطهرة تحول دون تعفنها...!

 

- الامتيازات التي يحظى بها ذلك الجمل المدلل:

 

-تخصيص سكن خاص به ويتكون ذلك السكن من خيمة نصبت له وسط القاعدة العسكرية.

- يقضي معظم وقته باركاً في خيمته يأكل العلف الذي يقدم له بإنتظام، كونه لايعمل الا ساعات قليلة..

- يحصل على (حمام بارد) ظهر كل يوم بواسطة خرطوم سيارة الاطفاء التابعة لسلاح الجو البريطاني.

- خصص له مبلغ عشرة جنيهات شهرياً لشراء العلف من واحة قريبة من القاعدة.

 

نقلاً عن صحيفة(صوت الجنوب) العدد/17 السنة السابعة

الاحد7 اكتوبر1962م

 

ملحوظة/

صوت الجنوب صحيفة عربية اسبوعية جامعة تصدرها وزارة الانباء لحكومة اتحاد الجنوب العربي.

يرأس تحريرها/احمد شريف الرفاعي.

 

- نعيد نشر حكاية (الجمل المدلل) بعد مرور 56 عاماً على حدوثها لنعمل مقارنة سريعة بين ماكان يبديه الانجليز من اهتمام حتى تجاه الحيوانات وبين مايحدث للمواطن في عدن من انتهاك لادميته في زمن المليشيات...!