من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأربعاء 17 يوليو 2019 11:33 مساءً

آخر الاخبار
رأي

الأربعاء 13 فبراير 2019 02:33 مساءً

مقال لـ محمد ناصر العولقي: عثمان مريبش والخنافيس


قدّم الفنان المنلوجست الراحل عثمان عبدربه مريبش منلوجا خاصا بالخنافيس وموضة الخنفسة وقد غنّاه لأوّل مرة عام 1972م في خورمكسر بعدن أيّام انتشار موضة الخنفسة :
يا وليد شو ذي الخنفسة
كفى ميوعة وكركسة
عمرك كمل في المدرسة
راسب وسيّبت الدروس
كل اهتمامك بالشّعر
يطول وظفرك يستمر
واحمر شفايف والقطر
والحلق مطوي بالسّلوس
الشارلستون تلبسه
شعار كل الخنفسة
وشميز غصبا تكلسه
ضيّق وأفكارك تطوس
مشيك ميوعة وبهذلة
يهوين وين المرجلة؟
واحنا نبا في المرحلة
شباب رافع للرّيوس

*الخنافس يغضبون من مريبش*

بعد يومين من تقديم المنلوجست المرحوم عثمان عبدربه لمنلوج (الخنافس) واجه موقفا صعبا وهو مار في الطريق وقد قال لي المنلوجست مريبش عن هذا الموقف :
( كنت مارا في الشارع الرئيسى في المعلّا وأظن أن أحد الخنافس كان زعلان من المنلوج فحرّض عليّ مجموعة من الأطفال فألتفّوا حولي ثم التقطوا علبا معدنيّة فارغة كانت في الأرض ورموني بها وهم يصيحون : ياخنفوس...ياخنفوس
فلم أجد مخرجا من هذه الورطة إلّا الهرب وظلّوا يجرون خلفي ويرمونني بالعلب حتى دخلت منزلا لا أعرف أصحابه وبقيت هناك إلى أن ذهب الأطفال ثم اعتذرت من أصحاب المنزل وخرجت وأنا أتصبّب عرقا من الخجل والخوف من أن يتكرّر الموقف مرّة أخرى )