من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأربعاء 24 أبريل 2019 12:59 صباحاً

آخر الاخبار
رأي

الاثنين 15 أبريل 2019 07:50 مساءً

مقال لـ صالح ابو عوذل: حق #الرد!

عندما يتعلق الأمر بالجنوب.. لا ننتظر توجيهات من أحد، ولكن يا هذا، كان بودي وانت تنتقد وتوزع التهم على طوول، ان تسأل نفسك.. لماذا تتعامل السعودية بانفصالية، عندما يتعلق الأمر بالجنوب او بالجنوبيين.. هل سألت لماذا يصر السفير آل الجابر على التعامل مع صحافيين يشترط بتبعيتهم لمشروع "آل الأحمر"، للتعامل معهم، او من يتم تزكيتهم من قبل القيادي الحوثي المنشق. نقدر تقديرا عاليا الدور السعودي الداعم للجنوب في معركة التصدي للعدوان الحوثي على بلادنا، ولكن هناك بعض المواقف التي لا تتفق وتطلعات شعبنا والتضحيات الكبيرة التي قدمت في سبيل ردع العدوان الإيراني. هل سألت نفسك يا هذا "لماذا رفضت السلطات السعودية دخولك أراضيها في العام 2015م، حين ما حج الكثير من الصحافيين والناشطين صوب الرياض والمدن السعودية الأخرى، طلبا للفتات والآمان".

إن محاولتك التقرب من السفير السعودي على حسابنا، مسألة سخيفة، من حقك ان تتقرب للسفير السعودي بطريقة او بأخرى، ليس بهذه الطريقة التي تهاجم فيها "زملاء مهنة" وتوجه لهم تما باطلة. السفير السعودي أخطأ بحق الجنوب كثيراً، وأعلن في تصريحات لوسائل إعلام دولية "انه يعتزم تسليم مدن الجنوب لحكومة كنت أنت احد الرافضين لها، باعتبارها حكومة احتلال يمني يتزعمه علي محسن الأحمر"؛ كما كنت انت تقول ويقول غيرك من الجنوبيين. إن محاولة الابتزاز الرخيص والتقرب والانبطاح الأرخص، مسألة نرفضها، ونفضل ان نعمل بضمير حي لأننا ندرك اننا أصحاب قضية أكبر من الأشخاص الذين تحاولون ابتزازهم او التقرب منهم. كانت هناك وسائل أخرى سلكها غيرك للصول إلى "قلب آل الجابر"، وهي الوصول أولا إلى قلب القيادي الحوثي المنشق علي البخيتي فهو المكلف من قبل آل الجابر بالملف الإعلامي، بدلا من توجيه اتهامات لزملاء انت وغيرك يدركون انهم يدافعون عن مبادئ وقيم يؤمنون بها، ولا يحق لك او لغيرك التشكيك في وطنيتهم، مثل ما هم لم يشككوا يوما في وطنية أي احد، ويرون ان المواقف تظهر الانسان على حقيقته مهما حاول التمثيل.

ما كان لي ان ارد على مثل هذه التفاهات لولا ان ما قلته أصبح حديث الصحافة التي تلقفت الأمر وجعلت منه مادة صحفية وكأنهم اكتشفوا أمراً، خطيرا. كان الأحرى بكل ان تسأل هل هؤلاء الذين اتهمتهم لهم علاقة بالحوثيين او بحزب الله او يحاولون التقرب من السعودية، او بقطر كما قال عنا "أل الجابر"، ذات يوم باننا "نعمل ضمن السياسة القطرية"، حينما عبرنا عن رفضنا لحديثه وتهديده المبطن بأن داعش والقاعدة على الأبواب ان لم يسلم الجنوب لحكومة الأحمر، وهذا تصريح قاله ال الجابر لوسائل إعلام دولية "ناطقة بالإنجليزية". ويكفي