من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأحد 26 يناير 2020 09:13 مساءً

آخر الاخبار
رأي

الجمعة 02 أغسطس 2019 10:08 مساءً

مقال لـ منصور الصبيحي: من قتل ابو اليمامة يا زرقاء اليمامة !؟

 

من قتل ابو اليمامة

 يا زرقاء اليمامة

 وكيف تفرقت دماه

 على سيوف القاتلين

 وكيف اطعم جسده الضامرَ

الناحلَ 

َ اضحية قبل ميعاد الأضحية.

هي اضربي في رمل الغيب 

وفتشي في عيونكِ الزرقاء 

عن القاتل المجهول. 

  قولي وصرًحي :- 

 من الذي خططوا ونفذوا

 وكيف تواعدو وتسللوا ليبلغوا مكانه 

من اين جاءوا

 وكيف اتفقوا بما عليه نووا.

فنحن ما عاد بمقدورنا التفكير 

 والنعوش من حولنا تسافر 

بلا نهاية ولا توقف

 والصمت يهدم آمالنا 

في كل يوم وساعة وثانية بلا توقف.

لوجه من تكون

 وبأسم من تساق وتمضي

 تلك النعوش لحتفها بلا حدود.؟

أحراراََ نشحت الحرية 

 متوطنون نشحت الوطن

 من لا وطن.

  ...اخترنا 

وقد ربما لم نحسن طريقة الأختيار 

 فقولي لنا اي الطريقة

المثلى 

 إلى الوصول 

فرمل الصحراء من خلفنا وأمامنا 

 مترامي الأطراف

 بلا نهاية.

 وألف مثل ابو اليمامة

 يسير على الطريق 

ويواصل المسير 

 لا زاد لهم فزادهم عناد

 كي يقطعوا رأس الملك التببع اليماني

 المشاكس.

ولا ماء لهم 

ولا يجيدوا خلط الزرير ولبن الأبل بالنبيذ

 فكل ما تعلموه  

خلط وجمع عطر الفل بالياسمين.

 المكر والدهاء 

لم يرثوه لا من نسب أبيهم

 ولا نسب امهم

بالوراثة

 ولم يجد له قلادة او أثر  

 في طمث المعاشره 

لذلك جبلوا مرهفين الحس

طيبين يصدقوا

كل ما يقال ويشاع 

إن هو لهم وإن كان هو عليهم.

زرقاء اليمامة...

إن تصرًحي او لا تصرًحي 

أن تكتمي السر او لا تكتمي

أن تصدقينا القول 

او لا تصدقي 

وأن قتل ابو اليمامة 

فتحت جلودنا يعيش 

الف ابو اليمامة  

وفي دمنا يسافر 

الف ابو اليمامة وأمام عيوننا - خيالنا  

يولد الف ابو اليمامة 

وأن كتبت لنا الحياة 

نكون على طريق الشهادة 

نولد من جديد كولادة ابو اليمامة.

نحتسي خمر المجد 

لوحة واحدة 

نصنعها معا 

أما نكون اونكون ودونها لا

 ولن نشد مستجيرين يوما

 بحمى كليب 

فأرضنا من تحتنا مليئة بالخير والسنابل

 سنفتح مخازنها عشق للجميع 

ونكسر حاجز الخوف 

الكئيب

الرتيب 

 من وحي حبنا لها قنابل

قنابل .