من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الاثنين 16 ديسمبر 2019 09:11 صباحاً

آخر الاخبار
رأي

الأربعاء 20 نوفمبر 2019 09:50 مساءً

مقال لـ واثق الحسني: مأرب تحشد للهجوم على موديه والمواطن الجنوبي والحزام يستعدون للمواجهة

تم رفع الجاهزية القصوى إلى جانب قوات الحزام الأمني المنتشرة حالياً ابناء مديرية موديه يتوافدون إلى مركز المديرية للتصدي لأي هجوم محتمل من قبل مليشيات مآرب الإخوانية المتمردة على نص إتفاقية الرياض كليا. كما نذكر بعض الإيجابيات لبعض القيادات والافراد التي رفضت قرار الهجوم على موديه رغم أن رفضهم لقرار الهجوم تسبب إلى قطع الصرفة عنهم يومنا هذا. 

 

للتوضيح اكثر 

 

بالفعل ستحسب المواقف الإيجابية لبعض الافراد وبعض الضباط وكذلك بعض القيادات العسكرية التي التزمت بموجب اتفاقية الرياض وعلى إثر ذلك قامت باتخاذ قرار صائب وهو منع افرادها من الموافقة على القرار الذي اتخذته قيادات من مارب بالإضافة إلى قائد احد الوية الحماية. بالهجوم على مركز مديرية موديه والذي يراد به إسقاط قوات الحزام الأمني بحجة قيام قوات الحزام الأمني بالقبض على احد العناصر الخطيرة من ابناء مآرب الشمالية المدعو موسى محمد احمد يحيى الماربي. 

 والذي كان بحوزته وثائق خطيرة وتحظر لعمل تصفيات لقيادات وكوادر جنوبية . 

هذا وقد قام الحزام الأمني بإطلاق سراح المذكور اعلاه بعد وساطات قبلية حتى لا تكون لديهم حجة لنبذ الصراع فيما تم التحفظ على المضبوطات الهادفة إلى بث الصراعات بين ابناء الجنوب.