من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأحد 07 يونيو 2020 02:30 صباحاً

آخر الاخبار
رأي

السبت 01 فبراير 2020 10:16 صباحاً

مقال لـ عبدالحميد طالب: غريب ما يحدث..

غريبة هي تعامل التحالف العربي والمجتمع الدولي في إقامة جسر جوي لاجلاء جرحى الحوثه الذين هم يحاربون الشرعية اليمنية والتحالف العربي والمجتمع الدولي وهكذا يكرموا الاعداء بطائرات الرحمة لنقلهم للعلاج من مطار صنعاء إلى الاردن ومصر.
 
 
والغريب أيضاً ان جرحى المقاومة الجنوبية والجيش الجنوبي اللذين هم شركاء حقيقين مع الشرعية اليمنية والتحالف العربي في محاربة الحوثين والمد الفارسي بالمنطقه يتم تجاهلهم ومهملين في مشافي عدن لاشهر لم نرئ الشرعية ولا التحالف العربي ولا المجتمع الدولي الذي يدعون الاعمال الإنسانية لم يحركو اساكنا ازائهم لاجلائهم للعلاج بالخارج علئ الاقل من باب ردالجميل لهة كونهم الوحيدون اللذين حققواالانتصارات وطردوا الاعداء من المحافظات الجنوبيه بل توغلوا لتحرير بعض المناطق الشماليه حفاضاعلئ الشراكه مع التحالف العربي.
 
 
وهنا نسأل الشرعية اليمنية والتحالف العربي والمجتمع الدولي هل يندرج جرحى المقاومه الجنوبية ضمن أعمالهم الإنسانية أم أن الأمر له مغزا اخر؟.
 
 
وسؤال آخر نوجه إليهم.. كيف تنظرون إلى جيش دعمتموه بكافة انواع الاسلحة والمرتبات بالعملة السعودية ليقوم هذا الجيش باهداء هذا السلاح وتسليمه للعدو الحوثي؟.
 
 
بالمقابل كيف تنظرون إلى  الجيش والمقاومة الجنوبية الذي يقوده المجلس الانتقالي الجنوبي والذي حرر محافظاتهم الجنوبية والتزم شراكة التحالف في محاربة المد الفارسي في المناطق الشماليه التي تخلى عنها جيش الشمال الاخواني وهم يعانون توقف مرتباتهم والدعم بالسلاح والذخائر وحتى توقف مساعدتهم في الطلعات الجوية للتحالف؟. 
 
 
 أخيراً  نقول عار على التحالف والشرعية ان نشاهد السلاح والمدرعات التي قدمها التحالف لجيش الشرعيه. بيد الحوثه غي شوارع صنعاء.
 
 
وهمسه أخيرة (ان المجلس الانتقالي الجنوبي يدرك جيدا الصفقات التي تمرر من تحت الطاولة بين جيش الشرعية الاخواني ومليشيات الحوثي).