من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الجمعة 03 يوليو 2020 12:57 مساءً

آخر الاخبار
رأي

(1) كان ولازال الوطن العربي كوطن وهوية للعرب ، والحركة القومية العربية ، بمختلف مكوناتها وموسساتها السياسية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية والامنية هدف لتمزيق وطمس الهوية العربيه للمنطقه
لكل قائد عسكري حنكتة في مياديين الشرف والبطولة انة القائد الميداني خالد المقبلي اركان الكتيبة الاولئ في اللوا الاول صاعقة اسمآ سطع مؤخرآ في جبهات شمال الضالع وقهر اذناب الفرس على اسوارة لقد
  الحقيقة التي يجب ان نعترف بها وندونها للتاريخ وإبراء للذمة هي ان ننصف ولو بكلمة القائد "محمد علي الحوشبي" ذلك الفتى الثائر العملاق والبطل الوطني الجسور الذي ورث النضال من شفير الحرب لتنحني
المقاومة الجنوبيه في مديرية المحفد سطرت اروع الملاحم البطوليه للدفاع عن الارض الجنوبيه من غزاة العصر الحديث هناك مؤامرات خفيه نستهدف المقاومة الجنوبيه م/ المحفد في تصفية كوادرها والحيلوله
إطمئنوا الجنوب في خير مادام معنا مثل هذا القائد العظيم رمز المحبة والسلام القائد الجسور الغيور على وطنه #العميد_عبدالله_احمد_الحوتري .   هذا القائد تشهد له الساحات وميدان الشرف والبطوله من
في ليلة سقوط غرناطة،أي في ليلة عودة جزيرة سقطرى لأبنائها وأهلها،تعاطفت كثيراً،وانتابتني جملة من مشاعر الشفقة   والرحمة عندماشاهدت مذيعة قناةنافخ الكير( الجزيرة) الآنسة غادة العويس،وهي
في الوقت الذي كان الجميع يتهرب كان هو في مقدمة الصفوف اوكلت لة العديد من المهام وكان لها الأسد يعمل بصمت ولا يحب الشوشرة أو التكلم فكلامة عملة وأفعالة بالميدان تشهد لة.   على الرغم من أن آلة
التأسيس للدولة من أهم المراحل التى ينبغي على السلطات الحاكمة التماشي فيها على عدة مستويات ومسارات رفيعة في الأداء وحكيمة في إتخاذ الإجراءات السليمة وفاهمة لجميع المتطلبات الأساسية وتمتلك
بدأت تتكشف عورات الجيش الوهمي الوطني للشرعية المهترئة أمام التحالف والعالم التي حاولت مرارا وتكرارا إخفائها من خلال الآلة الإعلامية ، تناقض فاضح وواضح بين ترحيب الشرعية بوقف إطلاق النار
مديرية جيشان احدى مديريات محافظة ابين الاحد عشرة مديرية مترامية الاطراف . واليوم هذه المديرية تعاني الاسفاف والحرمان من قبل السلطة المحلية في المحافظة وايضا من قبل الدولة نفسها .   حيث ظلت