من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الاثنين 23 سبتمبر 2019 08:48 مساءً

آخر الاخبار
تقارير خاصة

(تقرير خاص) 4 سنوات من #عاصفة_الحزم .. والإصلاح يمارس زئبقية الخيانة في #اليمن

عدن لنج /حصري الاثنين 25 مارس 2019 08:38 مساءً

 

تأتي الذكرى الرابعة لعاصفة الحزم التي أطلقها التحالف العربي لدعم الشرعية اليمنية، وحماية الدولة اليمنية من التلاشي في المشروع الانقلابي الذي تنفذه مليشيات الحوثي الارهابية المدعومة من ايران ، ولا يزال الاصلاح "اخوان اليمن" ينظر للحرب كشمروع استثماري كبير ، ويتنقل قادته في عواصم الدول غير عابىء بجراحات والام اليمنيين.


لقد حول حزب الاصلاح الحرب التي يدفع ثمنها اليمنيون الى تجارة رابحة له على حساب كل شيء ، جبهات مجمدة ، وافتعال مشاكل داخلية وجبهات هامشية ، على حساب المعركة الرئيسية لمواجهة الانقلاب وادواته ، فتجدهم يتنقلون بين تركيا وقطر والسعودية ومارب ، فيما يحقق الانقلابيون تقدما ميدانيا في جبهة صرواح ، .. شرق مارب التي يقبع فيها نحو 60 الف جندي معظهم موجودون في كشوفات المرتبات والحوافز والعلاوات والمكافئات ولا وجود لهم في جبهات القتال.


يتاجر الاصلاحيون في مارب وتعز بكل شيء ، وتشاهد عائدات الحرب المالية التي جنوها تثمر فنادق ومطاعم ومشاريع استثمارية في مارب والاردن وتركيا ، والسودان ومصر والسعودية ، في حين ترواح الجبهات مكانها ويحقق الانقلابيون الحوثيون انتصارا عسكريا في مناطق سيطرة الاصلاح.


يتقن .... العويل والصراخ عبر نشطائهم واعلامهم ، وتضخيم بعض الاشياء والنيل من التحالف العربي صباح مساء ، وذلك على حساب المعركة الام .. ويتناسى هؤلاء ان عاصفة الحزم جاءات لمساندة اليمن واليمنيين واشراكهم في انقاذ بلدهم باعتبارهم المعني الاول لكن الاصلاح يريد ان يتحول الانقلاب الى المهمة الرئيسية والوحيدة للتحالف في اليمن بحيث يحقق حسما عسكريا ياتي بعد ذلك ، لقطف ثمرة ونتائج تلك التضحيات التي قدمتها دول التحالف ،وهوما تنبهت له دول التحالف


وتكشف مصادر مطلعة عن اثراء كبير اصبح تتمتع به قيادات اصلاحية تتكون من مشايخ ومعلمين وتجار بعد تحولهم الى عسكريين واستفادتهم من الدعم المقدم من التحالف العربي لجبهات القتال ، ومواجهة ميليشيات الارهاب الحوثية.


- جيش في كشوف المرتبات فقط

وتؤكد المصادر وجود آلاف الاسماء التابعة لحزب الاصلاح "اخوان اليمن" في كشوفات المرتبات ، لكن في الحقيقة تم تفريغهم وابتعاثهم للدراسة في تركيا ومصر وماليزيا والسودان ، وترسل لهم المستحقات من مارب على انها رواتبهم الشهرية التي يتقاضونها كعسكريين في مارب، فيما هم تركوا جبهات القتال وذهبوا لجبهات الفيد والغنيمة والمصالح الشخصية الضيقة.


يمارس الاصلاح كل ذلك برعاية واشراف نائب الرئيس اليمني نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة " علي محسن الأحمر"، الذي اصبح باجماع كل المراقبين كسيحا ولم يعد قادر على تحقيق اي نصر سوى تبديد الاموال على ماشيخ الفيد والقادة العسكريين الذين يتخذون من فنادق الرياض ومارب مقرا دائما لهم ، فيما يقاتل الجنود البسطاء في الميدان بدون مرتبات ودون تغذية ودون عتاد وعدة .


- الجنرال وأدواته القذرة


وكانت الآمال معلقة الى الجنرال العجوز في تحرير المحافظات الشمالية من ميليشيات الارهاب الحوثية ، إلا ان تلك الآمال تبخرت في ظل الخذلان الذي يقوم به حزب الإصلاح، رغم الدعم المالي والعسكري الضخم الذي يقدمه التحالف العربي.
يقول الناشط والاعلامي علي جعبور عن الجنرال الكسيح : "علي محسن الأحمر هو أكبر خازوق في جسد اليمن والجمهورية وقد استغل ضعف وغباء هادي ليدير الشرعية من خلفه بأدواته القذرة وعقليته اللصوصية".


ويضيف : "بعد كل ما جرى ويجري من خيانات وكذب وتزوير واتجار بالدماء وفساد عابر للقارات وعجز عن أداء أبسط الواجبات، بعد كل هذه الكوارث بحقنا كشعب لا زال البعض يدعونا للتمسك بشرعية هادي ونائبه وعصاباتهم متذرعا بأن الخروج عن شرعية هادي سيعني شرعنة لسلطة الحوثي".


ثم يرد قائلا : "لا يا حبيبي، الشرعية الوحيدة للشعب لن نكون مجبرين على الاختيار بين سيء وأسوأ وهناك بدائل كثيرة".


ويتساءل جعبور عقب سقوط حجور بيد ميليشيات الارهاب الحوثية : "اين راحت الألوية حق هاشم الأحمر وعلي محسن اللي بتفك الحصار عن حجور؟"
ثم يعلق : "ما أحقركم يا شرعية الفنادق".


- الأحمر قائدا وهميا


اما الناشط محمد النعيمي فيخاطب اليمنيين قائلا : "ايها اليمنيون ، تجاوزوا علي محسن ، الرجل الذي لم يحقق انتصارا واحدا طيلة مسيرته العسكرية كلها.


ويضيف : "ليس الا قائدا وهميا لجيش وهمي يتواجد فقط في سجلات الرواتب والتعيين، ليس الا جبانا لا يقترب منه سوى الجبناء والرخاص".


وتزايدت خيانات الإصلاح وأجنحته العسكرية، مع التخاذل في جبهات مأرب ونهم والجوف، في الوقت الذي تتقدم فيه قوات التحالف العربي والجيش والمقاومة في الساحل الغربي لليمن.


وأكدت مصادر بالتحالف أن مليشيات الانقلابيين عززت جبهاتها في الساحل الغربي، من عناصرها المتواجدين في جبهات مأرب ونهم، وهو ما يشكل فرصة سانحة لتقدم جبهات الإصلاح في مأرب وصنعاء، غير أن التخاذل بلغ ذروته، ووصل خيانات الإصلاح للتحالف العربي أقصى درجاته مع بقاء قواتهم دون أن تحرك ساكن على الارض بانتظار الفرصة السانحة لتسلم حكم اليمن دونما تضحيات.


- سياحة باموال اليمنيين


يتنقل قادة الاصلاح ونشطاء الحزب بين تركيا وماليزيا وقطر ودول اخرى باموال اليمنيين ، التي جنوها من دعم التحالف العربي وبالميزانيات الكبيرة التي تسخرها حكومة هادي لهم ، وبدلا من ان يسخروا كل ذلك لانهاء الانقلاب ، سخروها لارسال ابنائهم وبناتهم للدراسة في الخارج ، وفتح مشاريع خاصة بهم ، فيما يدفعون بابناء البسطاء الى الجبهات ، التي يبادر الانقلابيون بالهجوم عليها وهو مايتسبب بان يكون الضحايا كثر من اولئك الشباب الذي يرسلهم الاصلاح الى الجبهات بدون خبرة وبدون تدريب ، فيما ارسل المؤهلين منهم ، لتحضير الماجستير والدكتوراه في دول عربية واوروبية حتى يعودوا وقد استتب لهم الامر ليكونوا حكاما هكذا يمني الاصلاحيون انفسهم ، وهذا ابرز احد اسباب جمود جبهات القتال في شمال اليمن وفقا لمراقبين.


يقول الصحفي اياد الموسمي : حزب الاصلاح يمارس تهور وجشع وسيكون ضحية بعض المحسوبين على الحزب خصوصا من فئة الشباب.


مشيرا الى ان قياداته في مرحلة حرجة كونها تواجه حرب مع الجميع وأشرس حرب مع المحسوبين عليه من الفئة المذكورة أعلاه.


يريدونه ابتلاع كل شيء والاستحواذ على ماهو موجود.
لافتا الى ان الاصلاحيين يتصفون بالانانية والجشع وعدم تقدير المرحلة دون أدنى وعي بالمسؤلية.. الأهم "يلهطوا ". حد قوله.


- نهب دعم التحالف


الفيد الذي يمارسه الاصلاح والمحسوبين عليه تجلى في احدى تلك الغزوات التي يمارسها لصوص الحزب الانتهازي المنفلت ، حيث عثر في مارس الجاري بمحافظة مأرب على 41 طقم عسكريا "عربة عسكرية حاول قيادات بالجيش يتبعون حزب الاصلاح ( اخوان اليمن ) اخفائها بعد ان نهبوها من دعم التحالف العربي. وافادت مصادر ميدانية بمأرب اكدت ان فرقا تابعة للتحالف العربي ضمن لجنة التفتيش التي كلفها التحالف في مأرب والجوف ونهم ، استخرجت نحو 11 طقما وجدت في انفاق تم حفرها لاخفاء اطقم الجيش .


وبحسب المصادر فقد تم العثور ايضا على 30 طقم اخرى في احواش "فناء" منازل متوزعة على عدد من المناطق بمأرب وتتبع قيادات عسكرية.


وذكرت المصادر أن لجنة التحالف للتفتيش سجلت منهوبات من الاسلحة قدمها التحالف للجيش في مأرب ولم يتم العثور عليها مما يشير الى ان هذه الاسلحة قد يكون تم تهريبها الى مليشيات الحوثي وبعضها منحت من قبل قيادات الاصلاح الى تنظيمات إرهابية.


وكانت وسائل اعلام قد كشفت في 2017 عن نهب قيادي بارز في حزب الإصلاح بمأرب عدد كبير من سيارات التحالف التي قدمها دعماً عسكرياً للقوات المقاتلة للحوثي .


وكشفت صور حينها عن عشرات الاطقم تم اخفائها في منزل رئيس فرع حزب الاصلاح اخوان اليمن ( مبخوت الشريف ) والذي حول منزله الى معرض لبيع السيارات التي دعم بها التحالف العربي جبهة مأرب لمواجهة ميليشيات الارهاب الحوثية.

المزيد في تقارير خاصة