من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأحد 20 أكتوبر 2019 03:30 صباحاً

آخر الاخبار
تقارير خاصة

لماذا يعادي " #اخوان_اليمن " الشعب الجنوبي ويسعون لنشر الفوضى وعودة الإرهاب لـ #الجنوب ؟

عدن لنج/تقرير/خاص السبت 20 يوليو 2019 10:35 مساءً

إخوان اليمن او ما يطلق عليه ( حزب الإصلاح ) الحزب او الجماعة التي لا تعرف لها عدو اليوم غير الجنوب وشعبه وانتصاراته التي تحققت بتضحيات كبيرة وأبرزها هزيمة مليشيا الحوثي الايرانية وتطهير الجنوب منها. 

 

وبدلاً من أن تهتم جماعة اخوان اليمن بمواجهة الانقلاب الحوثي في صنعاء ومحافظات شمال اليمن . هاهي تسخر كل امكانياتها وجهدها وإعلامها لمواجهة الجنوب وشعبه واستخدام كل الوسائل والطرق ضد الجنوب .

فهم يقومون بتشميل معسكرات وتجنيد الارهابيين ودعم التخريب والتهريب في الجنوب.

يستخدمون سلطات الرئيس عبدربه منصور لتلبية رغباتهم في استهداف الجنوب تاركين الحوثي في الشمال دون ان يواجهوه او يسخروا الدعم الذي تلقوه من التحالف العربي للتصدي لمليشيا الحوثي الايرانية. 

 

يبنون معسكرات في ابين وشبوة وعدن ويشرعنون الارهاب داخل تلك المعسكرات ويدفعون بجنود من مأرب الى محافظات الجنوب لغرض تفجير الوضع واثارة الفوضى وضرب التحالف العربي أولاً في مقتل ومن ثم ضرب الجنوب وتهيئته لعودة إيران ومليشياتها.

 

فما الذي يريده إخوان اليمن من الجنوب؟

 

يريدون من الجنوب ان يبقى تحت سيفهم المسلط وحكمهم الإيدلوجي الإرهابي وجعله غنيمة حرب منهوب الثروة مدمر الانسان تائه الهوية لا قانون يحكمه غير قانون حزب الاصلاح ولا انظمه فيه غير ما يفرضها قيادات حزب الاصلاح.

يريدون ان يسيطروا على الجنوب ويحكموا شعبه ويستمروا في نهب ثرواته من المهرة وحتى باب المندب والتي يتقاسموها منذ احتلال الجنوب عام 94 مع حلفائهم قوى الشمال الاخرى.

 

يريدون ان يسيطروا على الجنوب وتبقى مليشيا الحوثي مسيطرة على الشمال وبالتالي فالجنوب والشمال سيكون بيد إيران وقطر تركيا، فالشمال بيد ايران والجنوب بايدي قطر وتركيا عبر الاخوان والجماعات الارهابية. 

 

يريدون حماية ما تسمى الوحدة اليمنية التي اضاقت الشعب الجنوبي صنوف القهر والاذلال والمعاناة المستمرة حتى اليوم. ولا مشكلة لديهم في ان تكون تلك الوحدة تحت حكم وسيطرة الحوثي والاخوان شركاء مع الحوثي .

 

يريدون ان يخضعوا شعب الجنوب لسياساتهم ونهجهم ويرزعون الرعب في الجنوب عبر الاعمال الارهابية والقتل الذبح ويجعلون من المواطن في الجنوب خائف يرتعدولا يستطيع الخروج من منزله خوفاً من الاختطاف او القتل.

 

 

لا يريد إخوان اليمن ان يكون الجنوب مستقراً او ان يستعيد شعب الجنوب عافيته وأمنه وتنميته ولهذا فهم يعملون على استخدام القرار الاداري داخل شرعية هادي لجعل الجنوب مدمراً منهار الخدمات .

 

وفي نفس الوقت يريدون الجنوب ان يكون في فوضى وخوف ورعب لأن الاخوان جماعة لا تعيش إلا على الفوضى والأزمات . والأخطر من ذلك انهم يريدون إعادة الحوثيين الى الجنوب واحتلاله ليكون بيد إيران وهم يعملون على ذلك من داخل شرعية هادي. 

بل أنهم لم يروق لها ذلك منذ البداية فظلت تعمل على استهداف الجنوب منذ تحريره تارة باستخدام شرعية الرئيس اليمني عبدربه منصور وتارة باستخدام الإرهاب وجماعاته لتشغل المقاومة الجنوبية عن المعركة ضد المليشيا الحوثية الايرانية.

 

فجماعة إخوان اليمن لا ترى عدواً لها غير الشعب الجنوب وهو عداء طويل يعود لفتاوى تكفير اصدرها اخوان اليمن ( حزب الاصلاح ) ضد الشعب الجنوبي والتي نصت على قتل وذبح الجنوبيين كونهم كفره وملحدين ولا يريدون الوحدة اليمنية.

 

وهنا الامر يعود لشعب الجنوب الذي يعرف تأريخيه بانه شعب حر وخلافه مع إخوان اليمن ( حزب الاصلاح ) يعود لسنوات طويلة حيث كان الاصلاح أحد اركان تحالف 94 الذي اجتاح الجنوب واحتله ودمر مقوماته ومؤسساته ونهب ثرواته وتقاسمها وجرع الشعب الجنوبي أسوأ معاناة لم يعرفها في تأريخه.

 

وما تتطلبه المرحلة اليوم هو ان شعب الجنوب يهب بكل امكانياته لمواجهة مخطط إخوان اليمن دفاعا عن كرامته وحريته وحماية لتضحياته وانتصارات دماء شهداءه.

المزيد في تقارير خاصة