من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الأحد 07 يونيو 2020 02:16 صباحاً

آخر الاخبار
تقارير خاصة

مركز بحثي: تحويل الجهود الصحية نحو كورونا فقط قد يسبب انهيار للنظام الصحي في #اليمن

عدن لنج /خاص الثلاثاء 31 مارس 2020 05:10 مساءً
 
 
 
حذر مركز بحثي يمني (غير حكومي) اليوم الثلاثاء، السلطات الصحية اليمنية والمنظمات الدولية، من تعليق العمل في المشاريع والأنشطة التي تؤمن الخدمات الصحية الأساسية، والاتجاه لمواجهة فيروس كورونا فقط.
 
 
 
وقال مركز صنعاء في تقرير أعده باحثون وخبراء في القطاع الصحي اليمني، إن تحويل التمويل نحو كورونا من دون الحفاظ على الخدمات الصحية الأساسية، قد يسبب انهيارًا تامًا للنظام الصحي، وسيكون له تأثير كارثي أسوأ بكثير من فيروس كورونا.
 
 
 
وشدد التقرير على الدول المانحة ومنظمات المساعدات الانسانية بضرورة الحفاظ على الجهود الجارية والاستثمار فيها بصورة أكبر لتعزيز النظام الصحي، مثل تمويل العجز في خطة الاستجابة الإنسانية لقطاع المياه والصرف الصحي والنظافة العامة، وتعزيز حملات التوعية بين اليمنيين.
 
 
 
وأوضح "القطاع الصحي في اليمن هش، مما يتوجب على الحكومة اليمنية ومكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة تحديد الأشخاص والمجموعات الأكثر عرضة للخطر بالإصابة بفيروس كورونا، لضمان الحماية المناسبة".
 
 
 
وأضاف "من المهم جداً تحديد اﻟﺠﻬﻮد وﺗﺮﺗﻴﺐ أوﻟﻮﻳﺎﺗﻬﺎ لحماية العاملين في المجال الصحي وكبار السن والأسر الفقيرة والأطفال والأمهات الذين يعانون من سوء التغذية وذوي الاحتياجات الخاصة".
 
 
 
وشدد تقرير مركز صنعاء على التأكد من توفر ما يكفي من معدات الحماية الشخصية للعاملين في القطاع الصحي، لتأمين الأطباء والعاملين في المستشفيات.
 
 
 
وقال التقرير "يجب اتخاذ تدابير عاجلة لا سيما على مستوى التأهب وتوفير التدريب لكيفية تحديد المرضى المحتملين وتجهيز المستشفيات العامة والخاصة باختبارات الكشف وبروتوكولات العلاج وأدوات الحماية".
 
 
 
وحتى اليوم، لم تسجل اليمن أي حالة إصابة بفيروس كورنا الذي صنفته الأمم المتحدة بالوباء العالمي، بعد أن تسبب في إصابة أكثر من 800 ألف ووفاة قرابة 39 ألف آخرين، بحسب جامعة جونز هوبكينز الأمريكية.
 
 

المزيد في تقارير خاصة