من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | آخر تحديث للموقع الاثنين 19 أغسطس 2019 06:01 صباحاً

آخر الاخبار
تقارير خاصة

بعد أن سيطر عناصر تنظيم القاعدة على مدينة المكلا عاصمة محافظة حضرموت في شهر ابريل من عام 2015م استطاع التنظيم بسط نفوذه على كامل المدينة وسيطر على كل المرافق الحيوية فيها كما استطاع تحرير
تواصل قوات الدعم والاسناد  بالحزام الامني في محافظة ابين  إنجازاتها في ملف مكافحة الإرهاب، فبعد أن كانت هذه  الجماعات تنفيذ عملياتها الارهابية خلال السنوات الأخيرة اصبحت اليوم مطاردة
قطعت  دعوة رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس قاسم الزبيدي للحوار الجنوبي الجنوبي الآمال لكل من كان يسعى للشق بين ابناء الجنوب ومثلت ضربة موجعه  لكل من يحاول شق صف الجنوبيين فقد
شهدت العاصمة عدن وضواحيها مساء السبت الماضي امطار  وسيول غزيرة تسببت في غرق احياء وشوارع عدة في العاصمة عدن.      وتسببت الامطار والسيول في تدمير عدد من منازل المواطنين في مديريات خور
منذ انطلاق عاصفة الحزم في العام 2015، تحققت انتصارات ساحقة سواء على ميليشيا الحوثي او ضد الجماعات الإرهابية في المحافظات الجنوبية.     وبعد تحرير العاصمة عدن والمحافظات الجنوبية من ميليشيا
بعد التدخل الناجح لقوات التحالف العربي ونجاح عاصفة الحزم  في  تحرير المحافظات الجنوبية من الميليشيات الحوثية المدعومة ايرانيا والتي غزت الجنوب في مارس 2015م وجد الجنوبيين انفسهم امام
سعى المجلس الانتقالي  الجنوبي برئاسة اللواء عيدروس الزبيدي ونائبه الشيخ هاني بن بريك الى ان يكون له وجود خارجيا وتاثير واعتراف دولي وذلك بعد ان ثبت وجوده داخليا بفتح مكاتب له بكل مديريات
ساهمت دولة الإمارات العربية المتحدة  في كسر العزلة التي فرضت على جزيرة سقطرى بسبب الحرب والاهمال الفساد الذي طالها من الحكومات المتعاقبة اضافة الى عدد من الاعاصير التي ضرت الجزيرة وسببت
لم يكن محافظ البنك المركزي الحالي (حافظ معياد) هو محافظ البنك المركزي اليمني الوحيد الذي أكد تمرد مأرب ورفضها توريد ايراداتها الى المقر الرئيس للبنك المركزي اليمني بعدن.       فقد سبقه
دعم دولة الامارات العربية المتحدة لليمن ومشاركتها في عاصفة الحزم واعادة الامل لم يقتصر على الجانب العسكري فقط بل تركت بصماتها في كافة الجوانب الانسانية والبنى التحتية للمحافظات المحررة، حيث